Wednesday, 14 September 2011

Sunday, 3 July 2011

م ن و ن ة

يعنى ايه منونة


يعنى  حد يثق فى قدراتك اكتر من ثقتك انت فيها


يعنى لما تكون_غصب عنك_  اوفلاين لكل الناس  هى تشوفك اون لاين


يعنى ربنا يحبك  فيوقفلك فطريقك حد زيها


يعنى لما تكون فى حملة اسمها اسبوع الشكر,اول حد ييجى فى بالى هو منى درويش


يعنى تكون واحدة من اهم الاسباب اللى عملت تغيير جذرى فحياتى


يعنى لما ازعل من الدنيا الاقى اللى يقوللى دوس ع الدنيا وامشى عليها 


يعنى اقول كل يوم الحمد لله انها امى واختى وصحبتى


ويوم عيد ميلادها ...ملاقيش  حاجة اهاديها بيها غير كلام الراحل محمود درويش



الجميلات هنَّ الجميلاتُ
"نقش الكمنجات في الخاصرة"
الجميلات هنَّ الضعيفاتُ
"عرشٌ طفيفٌ بلا ذاكرة"
الجميلات هنَّ القوياتُ
"يأسٌ يضيء ولا يحترق"
الجميلات هنَّ الأميرات ُ
"ربَّاتُ وحيٍِ قلق "
الجميلات هنَّ القريباتُ
"جاراتُ قوس قزح "
الجميلات هنَّ البعيداتُ
"مثل أغاني الفرح"
الجميلات هنَّ الفقيراتُ
"مثل الوصيفات في حضرة الملكة"
الجميلات هنَّ الطويلاتُ
"خالات نخل السماء"
الجميلات هنَّ القصيراتُ
"يُشرَبْنَ في كأس ماء"
الجميلات هنَّ الكبيراتُ
"مانجو مقشرةٌ ونبيذٌ معتق"
الجميلات هنَّ الصغيراتُ
"وَعْدُ غدٍ وبراعم زنبق"
الجميلات، كلّْ الجميلات، أنت ِ
إذا ما اجتمعن ليخترن لي أنبلَ القاتلات

Wednesday, 6 April 2011

منونا

                                                                            البوست المرادى مفهوش شعر 
                                                                      مفهوش قصايد....بس فيه رغى كتير اوى

 
                                              كنت مجهزة البوست دة من زمان بس كنت مستنية اعمل حاجة تخليكى فخورة بيا
                                                          بس اللى حصل خلانى اعيد صياغة البوست مالاول وجديد


خليها ترجع ماهى خلاص عرفت ان الناس بتحبها 
وعرفت غلاوتها عند الناس 


                                                                                       كلنا عارفين انك محتاجة تبعدى
                                                                                     بس ساعات البعد بيوجع مش بيريح

                                                                   انا مش بعرف اتكلم بس انتى اكيد حاسة انا عاوزة اقولك ايه 
                                                                                 .. الجروب من غيرك طعمه وحش اوى
                                                                               كاننا كلنا تايهين  وماشيين بنخبط فى بعض
                                                                                               حاسة ان انا يتيمة
                                                         وعمالة تحصلى اخبار مفرحة ومش عارفة افرح بيها لانك مش موجودة
                                                                                                فاكرة لما نجحت؟
                                                                                   كنتى اول حد ابلغه بنجاحى بعد اهلى
                                                                         النهاردة انا بمر بنجاح تانى ومش عارفة افرح بيه
                                                                                        مش قادرة افرح وانتى زعلانة
                                                                                           معرفش هتصدقينى وللا لاء
                                                                                           .....بس مش مهم تصدقى
                                                                                                المهم انى اتكلمت
                                                          طب هتصدقينى لو قلتلك انه من يوم ما مشيتى ماقرتش كتاب واحد؟
                                                                               وانتى عارفة يعنى ايه قراية بالنسبالى
                                                                        
                                                                       لو مش عاوزة ترجعى مش هنجبرك على حاجة
                                                                                          بس عاوزاكى تفتكرى 
                                                                                      انك كنتى ام وصديقة واخت           
                                                                     لناس مش عارفين يعيشوا بشكل طبيعى وانتى بعيدة
                                                                                  افتكرى ان انتى السبب فنجاحى
                                                                          اللى انا اصلا مش عارفة احس بطعمه من غيرك
                                                                                   مش عارفة اخليكى تفخرى ببنتك
                                                                                                     لانى ببساطة
                                                                                      مش فخورة بنفسى وانتى بعيدة

                                                                                       بــــــــــحـــــــــــبـــــــــــــــك


                                                                   البوست ملخبط ومش مترتب كويس :)).........مش مشكلة 
                                                                                            المهم انى اتكلمت
                                                                                                يارب تقريه 

Wednesday, 30 March 2011

احببته

احببته فرمانى بسهمٍ
اخترق ضلوعى وأَدمانى
اغمَد سكِّينَهُ فى قلبى
ويقول بأنه يهوانى
ووعدنى بفرحٍ وسرور
لكنه دوماً ابكانى
احببته فرجوت بحبه
ان افقد كل الاحزانِ
ورجوت الراحة لكنه
ارهقنى حتى اشقانى
وحلمت بضوءه ان اُبصر
لكنّ ظلامه اعمانى
وحلمت بأن يشفى قلبى
بدلاً من ذلك اعيانى
فمنحنى الخوف بثورتهِ
وسلبنى هدوءى وامانى
ثورته على قلبى كانت
تتفجر مثل البركانِ
تُصهر احلامى...تُدمرها
وتُطيح بقلبى وكيانى
تُسلبنى ثقتى وتفقدنى
بمبادىء عقلى _ايمانى _
فى داخل قلبه علمنى
ما معنى كلمة خذلانِ
فى داخل قلبه علمنى
ان اتلون بالبهتانِ
علمنى حبه ما معنى
ان افقد كل الالوان
علمنى حبه ان اغرق
وانا واقفةُ بِشُطآنى
علمنى حبه ان اعزف
من صمت الدنيا الحانى
علمنى حبه ان اشعر
بالغربة داخل اوطانى
لم يخرج يوماٍ من قلبى
لم اعرف معنى النسيانِ
لم اقو على بعده يوماُ
احببته حتى الادمانِ
فالشكر لرجل قد اضحى
كالسم بداخل شريانى
مقدورى ان يبقى قلبى
لبحيرة حبه ظمـــآنِ
قدرى ان تبقى  لعنتهُ
سبباً لجنونى وهذيانى
قدرى ان يبقى خارطتى
وخطوط يديهِ....عنوانى

Thursday, 17 March 2011

تناقضات امرأة

انا لا أُبالى
أن يكونَ أحبّّنى
أم لا يُبالى
...
..
أنا لا أُبالى
أن يكون هذا الرجل
هو وَجهتى ونهاية الترحالِ
..
.
أنا لا أُبالى
لو تعادل كفّته
فى ثقلها باقى الرجالِ
هو لا يساوى ..لا الهداية ولا ضلالى
هو لا يُزلزلنى بكلمة واحدة
لو قالها ....لَتحققت آمالى
هو حتى لا يعكس شموسه
فى ظلالى
هو حتى لا ينفذ بنوره
من خلالى
هو حتى لا يعبر بطيفه
فى الدقيقة
الف مراتٍ ببالى
: لو جاءنى يوماً وقال    
أُحبُكِ
سأقول انى لا اُبالى
سأقول أنَ خريطته
لم تهدنى
بطوافى او تجوالى
سأقول ان هواه ليس بمنطقى
واجابتى لسؤالى
سأقول انه لا يُشاغل
اى حيز من خيالى
سأقول انه لا يُشكِّل
كل احلام الليالى
ّ~~
: لو جاءنى يوماً وقال
 اٌحبُكِ
سأقول ان اجابتى لَمُحالِ
سأقول أنى لا ابالى
وستبقى تلك اجابتى ,وبكل حالِ
...مالى اذن؟
لو اراهُ مع امرأة
فى رفقته
لَتَبدلت احوالى
مالى اذن؟
لو افاضَ بحُبهِ
فى نظرته
لتحطمت فى مُقلتيه جبالى
مالى اذن؟
لحظاتى تبدو ثقيلةَ فى بُعدهِ
وتمر ايامى سنينَ طوالِ
مالى اذن؟
يوم جاءَ وقال لى
أحببتُكِ
تغيرت وتضارب اقوالى
انى اذن
.. ايقنت انى
بعد حبه
..
الف مرة
..
.
قد اُبالى

Monday, 7 March 2011

قبل اسدال الستار

..فى مسرحك 
كان الخداع هو الشعار
..فى مسرحك
كان المسار
بالقِسر لا بالاختيار
..فى مسرحك
تُسحَق قلوب المعجبات
ومن بكاء المغرمات
تَصنَع رداء الانتصار
كم من فتاةٍ صدّقت أكذوبتك
وأبحرت عكس التيار
كم من فتاةٍ جعلتها أُلعوبتك
كانت نهايتها انتحار
كم من مضيئة ..اطفئتها لعنتك
لم تُبد اى محاولاتٍ للفرار
ولأننى ارفض اكاذيب الهوى
كان الرحيل هو القرار
ولأننى اكره مسارح الانتحار
غادرت صف الانتظار
دون اعتذار
قد كان عرضك زائف
حتى قناعك مُستعار
..اما انا
لا أنخدع باضاءة الاقمار
لا أنخدع ببهارج الانوار
لا أنخدع بوسيلة الابهار
انا لا احب الاحتيار
ما بين جنة وبين نار
  • ~ ~
..لو يدرى هذا الشهريار
كم من جبالٍ شامخة
كانت نهايتها انهيار
كم من قصورٍ كاذبة
ذابت رمالها فى البحار
كم من قلاعٍ عالية اسوارها
كانت نهايتها انكسار
أوتدرى ان الشهريار
قد عاش طول حياته
كارهاً شمس النهار
أو تدرى ؟..انت كشهريار
قد عشت طول حياتك
تعشق اكاذيب الحوار
فلترتدى تلك العباءة
ولتتقنَ..جميع الادوار
وكما خدعتَ معجباتك بالبراءة
لا تنسَ ان تشكر ضيوفك بانحناءة
قبل ان يرخى الستار

Tuesday, 22 February 2011

مرثية

لا تأسفى
ما عاد يجدى الاعتذار  
فلقد افقت من الدوار
ادركت ان الحبُ شىء ٌوانتهى
ليله اذا جاءَ النهار
لا تعزفى
حبك على وترٌ من الأوتار
لا تخلقى لتجاهُلك أعذار
فالحب قد فاقَ المدى
حتى غدا
شيخ اتاهُ الاحتضار
سهم اصابه انكسار
بحر وشقهُ انشطار
أو تعلمين؟
حبك دمار
  • ~ ~

أى انتحار
ان تستميت بمعركة
دونَ انتصار
ويكونَ بركان الهوى
بركان خامد وانطوى
دون انفجار
أبحرتُ فى بحرِ الدموع
بلا قلوع
بلا رجوع
بلا اعتبارٍ للدوار
وغرستُ حبك فى الضلوع
ولم اجد
أيّة ربوع  ولم اجد
ايّة ثمار
أن انتظر حبك كمن يستنظرَ
أن تنبضَ الصحراءَ بالانهار
أو ترتوى بسلاسل الامطار
أن انتظر حبك كمن يستشعرَ
الشمس ناعمة كما الاقمار
والدنيا خالية من الاخطار
أو تعلمين
لا تأسفى
ما عاد يجدى الاعتذار
ما عاد ينفعنا الحوار
فالحب ماضٍ وانتهى
ولقد قَتَلهُ الانتظار

Saturday, 12 February 2011

اخيراً فارقنا؟؟

خلاص احنا فوقنا؟
خلاص اتعتقنا؟
ردمنا بايدينا
جحورنا وشقوقنا؟
رسمنا بايدينا
بداية طريقنا؟
حقيقى فرقنا؟
مفيش ظلم تانى؟
مفيش ضلمة تانى؟
مفيش ذل تانى؟
مفيش حد يسرق
تعبنا وعرقنا؟
مفيش محسوبية؟
مفيش أولوية؟
لابن الوزير
على القهوجية؟
مفيش حد يقدر
يغمّض عنيا؟
ويقطع ايديّا؟
ويضحك عليّا؟
وكل اما اصرّخ
واقوله اكتفيت
يزوّد عليا؟
يقولى انت لسة
ماشفتش قسيّة؟
ما تصبر شوية؟
مفيش حد تانى
يسوّد زمانى
ويقطع لسانى؟
ويطرش ودانى؟
مفيش ضربة تقدر
تشقّق حيطانى؟
تزلزل مكانى؟
وتشرخ بيبانى؟
مفيش خوف يزعزع
فقلبى امانى؟
مفيش ضهر متنى؟
من الذل محنى؟
عليكم هنجنى
يا اهل الفساد
مفيش حد تانى
يزايد علينا؟
ويمسح ماضينا؟
يبيعنا فمزاد؟
كسرنا الجماد؟
قتلنا الجراد؟
وراس العباد
هتطلع لفوق؟
هنبنى البلاد؟
ننول المراد؟
وبحر السواد
أخيراً يروق؟
اخيراَ فارقنا؟
اخيراً نطقنا؟
مفيش حد تانى 
هيقدر يسوقنا؟
مفيش سم تانى
يسمّم عروقنا؟
مفيش مستحيل؟
وآدينا الدليل
وليلنا الطويل
خلاص بيفارقنا؟
مادام انطلقنا
مادام احنا فوقنا
فاضل كام دقيقة
ويشرق شروقنا

Friday, 11 February 2011

بيان الرئيس

يموت تُلتُمّية

ودة يقول هسيبكم

وافوض مكانى
...
يا عقرب.. يا حية

فبطل تنادى

وتصرخ ..حرية

يا شعبى العزيز



وقبل اما حتى

تجف الدموع

يقولك رجوع

يقولك خنوع

يقولك نطفى بايدينا الشموع

سيادة الرئيس

بحكم الجموع

بيانك خسيس



يقولك هلّجم

لسانكوا بلجام

يقولك هخدّر

جنابكو بكلام

وسوسى هيفضل

يخور فى العظام

ياريت لو تقولوا

عليكوا السلام

ودم اللى ماتوا

هيطلع فطيس



يقوللك حكمت البلد تلاتينية

عزفت بدموعكوا على السمسمية

اغانى القسية

وقّلبتكوا فسبعين مليارية

وغرضى الوحيد فى الشهور اللى جاية

اقّفلها مية

...

..

فاكرها تكية

ومالهاش وريث



سيادة الرئيس

ياريت بس تسمح

تبطل تطلع لشعبك لسانك

ياريت بس تسمح

تبطل تجعجع...تبطل كلامك

شبابنا عفية

قوية وأبية

وكام مليونية

هتفضل تقوللك

توقّف بيانك

وتعزل ديوانك

وتسقط نظامك

وترحل يا تيس
 
 

Wednesday, 9 February 2011

فاترينا

انا لا زعلان
ولا انا تعبان
ولا انا مدبوح بسكّينة
لكن مخنوق من العيشة
كما المانيكان فى فاترينا
!!
لانا عارف اتكلم
ولا عارف اتألم
ولا قادر اتعلم
مالدنيا لو كلمة
جوايا تتلملم
وتموّت الضلمة
مع ان انا اساسا
حدوتّى تدوينة
!! 
الكلمة مكتومة
فى ضلوعى وجعانى
مخنوقة مش عارفة
تطلع على لسانى
عصفورة محبوسة
جوايا وحزينة
!!
مش عارف انطقها
رغم ان انا شايفها
مرسومة فى عنيا
ممزوجة بدموعى
وبتحكى حكاوينا
مش عارف اكتبها
مع انها حروفها 
بيزغزغوا اديّا
ولا احلى باليرينا
مش عارف اوصفها
مع ان اطيافها
متشافة حواليا
وبتتخلق بينا
 !!
ومراكبى مش ماشية
واقفة الحياة بيا
مع ان تجديفها
مش مستحيل ليا
والدنيا مش ملكى
الفرحة مش ليا
مع ان تفاصيلها
متفصلة عليا
اكمنى" مانيكانة
للعرض والزينة
 !!
مكتوب عليا اثبت
العين ما تتحركش
الضحكة فشفايفى
والقلب مابيضحكش
الدنيا انا شايفها
من برة حيطة ازاز
والفرحة لها عفاريت
تسكن قلوب الناس
وفقلبى انا ما تسكنش
مهو اصل انا مجرد
مانيكان فى فاترينا
 !!
يا خوفى لا فمرة
همى يدشدشنى
ولا الاقى لو ضحكة
تحايلنى تناغشنى
يمكن تجمعنى
ولا الاقى شىء يعنى
يقدر يرجعنى
لمكانى من تانى
من جوة فاترينا
ونموت انا وقلبى
ولا شىء يعزينا



Tuesday, 4 January 2011

صفحة...من دفتر تلميذ

رفقاً بحبيبكِ مولاتى
فأنا فى حُبك مازلتُ
اتحسس اُولى خُطواتى
وانا فى حُبُكِ تلميذٌ
لا يملُكُ الّا الانصاتِ
فأمامُك ينعقدُ لِسانى
وتَتوهُ جميعُِ الكلماتِ
وأمام وضوحك ..فاتنتى
تتفكّك اعقدُ شَفراتى
بِحضورك وحدهُ سيدتى
يُختَصرُ العُمرِ للحظاتِ
لا توجدُ امرأةٌ غيرُكِ
برعت فى تجميعِ شَتاتى
لم تُخلق امرأةٌ بعدُكِ
لِتُضىء ظلامَ سَماواتى
بمُجردُ أن ألمحَ طيفُك
أبرأُ مِن أسقمُ علاتى
تَبتسِمُ الدُنيا وفى عينى
تَتلونُ كل اللوحاتِ
يكفينى أن أذكرَ اسمُك
كى لا تنسانى الطُرقاتِ
لحظةُ واحدةٌ فى عِشقُكِ
تُغنينى عن كلِ حياتى
الكلُ أكاذيبٌ صُغرى
لكنّكِ انتِ حقيقاتى
فَهبينى فُرصة لأُحبكِ
يا أَحلى وأجملُ نَوباتى
وهبينى عمراً لأحبكُ
يا عمرى الحاضرُ والآتِ
وهبينى دهراً لأٌحبكِ
يا صَوتى وَصمتى ولُغاتى
There was an error in this gadget